عبارة نسمعها ونكررها في حياتنا اكثر من كم مرة  ( الحياة اشغلتنا ) و نختم كلامنا ( الله يرحمنا برحمته ) ، و يمكن نقولها بدون ما ندرك معناها و انا عن نفسي اكررها لما التقي مع صديقات قديمات مرررة او ناس فرقتنا الحياة عن بعض .

في عزاء جدتي هذا الاسبوع التقينا في ناس اذكر اخر مرة شفتهم كنت في مرحلة الابتدائية و لا اتذكر ملامحهم كثير بس اذكر بعض المواقف تغيروا اكثر من ١٨٠ درجة ، و اليوم نلتقي معاهم في حزن للاسف الشديد و في دقائق كثيرة ونسأل عن اخبارهم و نسمع حياتهم و ايش مروا فيه بالدنيا و كل هالفترة مالتقينا في بعض و نكرر الحياة اشغلتنا ، دخلت علينا في العزاء مرأة كبيرة في السن تجلس على كرسي متحرك الكثير قام يسلم عليها و نسأل مين هذه المرأة للمرة الاولى اشوفها في حياتي قالوا انها صديقة جدتي من سنوات مالتقوا في بعض اشغلتهم الحياة وتقدم العمر منعهم من انهم يلتقون في بعض و كانوا يتواصلون بالتلفون بشكل مستمر بين فترة و الثانية و جات تعزيهم و صديقتها مو موجودة .

كم شخص في حياتنا ننتمنى الجلوس معاه لكن مانخصص وقت محدد للقاء فيه و نأجل اللقاء لسنوات و بعدها تنقطع العلاقة بسبب انشغالنا ، وكم شخص في الحياة قلنا لهم بإذن الله راح نزوركم ونجلس معاهم و لم نفي بوعدنا .

مانقدر قيمة الناس الا اذا انتقل لمكان بعيد و يصعب اللقاء فيه نندم على الوقت اللي راح والايام اللى ضاعت ولم نلتقي فيه ، و نحزن اكثر اذا سمعنا بخبر وفاتة و ماعطيناه جزء من وقتنا للحديث معاه .

نحتاج بين الفترة والثانيه لاعادة العلاقات بين الناس اللي مروا في حياتنا و نحمل لهم كل الحب بداخلنا ..

 

 

4 ردود


هل تريد التعليق?

تعليقات RSS and TrackBack Identifier URI ?

مشكورين على المجهود الرائع ، لكم منى أجمل تحية

1 أبريل 2012 2:18 م

من الجميل جداً يكون لنا كتيب مواعيد لزيارة الاقارب والاصدقاء والاحبة لان الدنيا… تجعلنا نجري خلف وهم زائف،،،
الا وهو ضيق الوقت !
طبيعي اذا كانت الاعذار هي المتحدث الرسمي عنا فنحن هم اول من نكون في قائمة المنسيين…
عجبت عندما سمعت ناس حتي اهلهم ( الام والاب) الاغلي من هم في الدنيا يقولون لهم اشغلتنا الدنيا
والله الحياة تكون اجمل كلما زاد اتصالنا لمن حولنا

اللهم اجعلنا ع تواصل دائم مع من نحب ،،،

موضوعك حرك مشاعري كثيراً … استمري متابعه لك ^_^

1 أبريل 2012 2:28 م

ياليت لو سمحتي تعطيني الاكاونت حقك بتويتر

18 أبريل 2012 2:00 ص

فعلا والله الحياه مشاغل وربنا يرحمنا برحمته

12 مارس 2013 3:48 م

سجل تعليقك الآن !
















Trackbacks